فيديو - التبرك بعرق معمم في العراق يثير الجدل!!

        

العرب/بغداد - أثار ظهور فنان لبناني مغمور يدعى محمد شرارة تقمص دور معمم في مراسم عاشوراء في العراق بلبلة كبيرة وموجة من السخرية والاستنكار على مواقع التواصل في لبنان والعراق.

وانتشر مقطع فيديو لشرارة من داخل أحد المجالس في مراسم عاشوراء يمسح “عرق جسمه” بمناديل ويوزعها على الحضور الذي تحلق حوله ليتبرّكوا به.

كما انتشر مقطع فيديو آخر، أظهر شرارة يقول إنه “مهما ارتكب الشيعي من ذنوب خلال النهار، يكفي أن ينفخ الحسين في وجهه مساء، خلال مجلس العزاء، حتى تغفر كل ذنوبه”، وهو ما زاد الجدل حول المعمم.

وانتقد معممون شيعة في العراق ولبنان شرارة. ودان المفتي الشيخ عبدو علي قطايا ما حصل قائلا “ظهر المعمم محمد شرارة وهو يؤدي دورا بشكل تهريجي وكلام تخريفي، أساء فيه للدين والمذهب والعلماء في لبنان والمنبر الحسيني، ما أوجب على العلماء في العراق إدانته والرد عليه؛ حيث استنكروا عليه أفعاله وأقواله وتصرفاته غير المتزنة”! وقال حساب:

ويتعرض الوعي العراقي إلى عملية تزييف ممنهجة.

ويصر عراقيون على مواقع التواصل الاجتماعي على اعتبار رجال الدين، الموالين في معظمهم لإيران، “وباء” ابتلي به العراق. ويعتمد المعممون في المنطقة العربية من اليمن إلى لبنان مرورا بالعراق الشعارات الزائفة لخداع البسطاء وتسويق الخرافة.

وهذا الخطاب مألوف أين يكثر الدجل باسم الدين لتغييب وعي الشعب؛ لأن الشعب المغيب وعيه سهل القيادة.

https://www.youtube.com/shorts/1iOIQYkOZNc

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

681 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع