أَبْشِرْ بِقُرْبِ لِقَائِهَا قَلْبِي

 بقلمي أ د الشاعر والناقد والروائي المصري / محسن عبد المعطي محمد عبد ربه شاعر العالم شاعر الثّلَاثُمِائَةِ معلقة

أَبْشِرْ بِقُرْبِ لِقَائِهَا قَلْبِي

" شكرًا لك يا شاعرنا العزيز محسن عبد المعطي
فنّانٌ بكل معنى الكلمة، لا يُضاهى
قصائدك تروي الأحلام والأماني
تحمل في طيّاتها أملًا وحنينًا
كلماتك تسافر بنا إلى عوالم جميلة
تمسُّ القلوب وتنير العقول
تدفعنا للتفكير والتأمل في الحياة
شاعرنا العزيز، لك الشكر الجزيل
على ما قدمته لنا من فن وإبداع
شعرك هو لوحة تُرسمُ في أذهاننا
تنبض بالحياة وتجعلنا نشعر بالسعادة
فليبقَ قلمُك حرًا يسافر بكلماته
وليستمر صوتك الشجي في النجوم يعانقنا
شكرًا لك يا شاعرنا العزيز محسن عبد المعطي
على إلهامك الجميل وعطائِك البديع
د.نهله صلاح "
هذا نص التعليق الثاني للدكتورة نهله محمد صلاح الحنفي عسيلي على قصيدتي { تَغْرِيدَةُ الْوَرْدْ } المنشورة في { جامعة البسام للثقافة والفنون والعلوم }
أجابها قلبي بهذه القصيدة ردًّا على تعليقها الذي يفوق الخيال في الجمال
لَا تَشْكُرِينِي وَاشْكُرِي قَلْبِي = قَدْ غَاصَ فِي أُسْلُوبِكِ الْعَذْبِ
مَا زَالَ يَنْهَلُ مِنْ لَآلِئِهِ = يَسْتَخْرِجُ الْأَلْمَاسَ بِالْجَذْبِ
دُرٌّ وَيَاقُوتٌ وَكَوْكَبَةٌ = مِنْ تِبْرِهِ وَجَمَالِهِ الْخَصْبِ
دَقَّاتُ قَلْبِي الْيَوْمَ طَارِقَةٌ = أَبْوَابَهُ فِي الشَّرْقِ وَالْغَرْبِ
هَلْ يَفْتَحُ الْأَبْوَابَ يُسْعِفُنِي = وَيُخَضِّرُ المُشْتَاقَ مِنْ جَدْبِي ؟!!!
أُسْلُوبِكِ الْأَخَّاذُ فَاجَأَنِي = كَبَّرْتُ فِي اسْتِقْبَالِهِ رَبِّي
اَلْفَنُّ يَهْبِطُ مِنْ مَنَازِلِهِ = وَالْمُعْصِرَاتُ تَصُبُّهُ جَنْبِي
يَا فَرْحَةَ الْمَوْعُودِ مِنْ أَمَمِ = بِالْخَيْرِ فِي بُعْدِ وَفِي قُرْبِ
يَا نَهْلَةَ الْخَيْرَاتِ قَدْ هَطَلَتْ = أَبْشِرْ بِقُرْبِ لِقَائِهَا قَلْبِي
بقلمي أ د الشاعر والناقد والروائي المصري / محسن عبد المعطي محمد عبد ربه شاعر العالم شاعر الثّلَاثُمِائَةِ معلقة
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

711 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع