فؤاد سالم .. أقدم مصلّح راديو في بغداد يتمسك بأثير أجهزته العتيقة ليوقف الزمن

شفق نيوز/ بملامحه التي أخذ منها الزمن مأخذه وصارت تشبه بالكبر ملامح محله العتيق بجدرانه الواقعة في منطقة خان المدلل في ساحة الميدان بشارع الرشيد وسط العاصمة العراقية بغداد، يجلس "فؤاد سالم هاشم"، وهو أقدم مصلّح أجهزة راديو في بغداد، قبالة الأجهزة العتيقة وهو ما زال يصلحها عساها تظل تطلق عبر أثيرها صوت الزمن الجميل وترسخه في الذاكرة.

ومازال "فؤاد سالم هاشم"، متمسكاً بمهنته العتيقة، بين أجهزة راديو تكاد تكون أكبر من سنوات عمره التي قضى خمسين عاماً منها بإصلاح تلك الأجهزة داخل محله الذي يشكّل جزءاً من ذكريات بغداد القديمة.

ويقول هاشم، لوكالة شفق نيوز، وهو منشغل بإصلاح أحد أجهزة الراديو العتيقة: "أنا من مواليد الكرخ وتحديداً من منطقة شيخ صندل، وأمارس مهنة إصلاح الراديوهات منذ خمسين عاما وأشغل هذا المحل منذ 30 عاما، وقبلها بعشرين عاما كنت أصلح أجهزة الراديو وغيرها من اللمبات وأجهزة الكرامافون في منزلي".

ويضيف هاشم أن "مهنتي اكتسبتها من أستاذي سيد حليم الذي توفي قبل سنوات، وبعد وفاته بقيت أنا الوحيد من يزاول هذه المهنة، في خان المدلل قرب ساحة الميدان وسط بغداد".

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

419 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع