ظهور مفزع للفنانة لبنى عبد العزيز.. لن تصدق كيف تغيرت ملامحها!

      

تداول عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي مجموعة من الصور للفنانة لبنى عبد العزيز*، من أحدث ظهور لها لتفاجئ الجمهور ومحبيها بعد غياب طويل عن الشاشة.
حيث ظهرت الفنانة لبنى عبد العزيز، خلال الصور المنشورة، بملامح متغيرة تماما حيث ظهرت عليها علامات الشيخوخة بشكل كبير مما جعلها تظهر بشكل مختلف تماما.

كانت قد كشفت الفنانة لبنى عبدالعزيز، عن سبب غيابها عن الشاشة والتمثيل والفن، موضحة إنها لم تعتزل الفن، ولكنها لم تجد العمل المناسب الذي تشارك فيه ويناسب عمرها وتاريخها.

       

وقالت خلال تصريحات صحفية: «دايما بقول إني جوايا طاقة لحد دلوقتي لسه ما طلعتش، وفي حديث صحفي لرشدي أباظة قال عني يا خسارة إنها ما طلعتش كل اللي جواها، وأنا السن زودني طاقات كبيرة لم أستغلها حتى الآن للأسف».

        

*لبنى عبد العزيز (1 أغسطس 1935 -)، ممثلة مصرية بدأت مسيرتها الفنية خلال دور البطولة أمام الفنان عبد الحليم حافظ في فيلم «الوسادة الخالية » الذي أُنتج للسينما عام 1957، ومع قلة أعمالها الفنية واعتزالها المبكر إلا أن جميع أدوارها كانت بطولية، اعتزلت العمل الفني عام 1967 بعد مشوارها الفني دام 10 سنوات، وبعد 40 عامًا من الإعتزال عادت بعام 2007 خلال مسلسل «عمارة يعقوبيان» مع صلاح السعدني.

ولدت في القاهرة، وتلقت تعليمها في مدرسة سانت ماري للبنات، ثم أكملت تعليمها بعد ذلك في الجامعة الأمريكية بالقاهرة. وأكملت دراستها الماجستير في التمثيل في جامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس.

تزوجت مرتين أولهما من نجيب رمسيس المنتج برغم اختلاف السن والديانة إلّا أنها ذكرت أنه أسلم قبل الزواج بها أما زواجها الثاني كان من الطبيب إسماعيل برادة.

فيديوات أيام زمان

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

887 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع