في حوار لا يخلو من الصراحة والشفافية مع الاعلامي والمخرج معاذ الراوي

            

في حوار لا يخلو من الصراحة والشفافية مع الاعلامي والمخرج معاذ الراوي

            

•عملت مخرجا ومنتجا اذاعيا وتلفزيونيا في العديد من البرامج والاعمال الموسيقية للفنانين وعلى رأسهم؛ الفنان كاظم الساهر، والفنان الكبير الراحل طالب القرغولي.

•أنجزت أكثر من (17) ألف قطعة موسيقية ،وتصويرية للعديد من الفنانين العراقيين والعرب.
• أبرز الذين عملت معهم من الفنانين العرب ، ايمان الطوخي، وسميرة سعيد، ورجاء بلمليح، ولطفي بوشناق، ووديع الصافي، وسيد مكاوي، وأمينة فاخت وغيرهم.

           حاوره / د.خالد القيسي

* ماذا تقرأ بطاقتك الشخصية؟
-اسمي معاذ الراوي، عملت مخرجا ومسؤولا في العديد من البرامج الاذاعية والتلفزيونية في امكنة عدة، منها اذاعة صوت الجماهير، واذاعة بغداد، واذاعة الشباب، واذاعة النهرين وكذلك في تلفزيون العراق، وأسهمت في انتاج الكثير من الأعمال لمطربين عراقيين كمخرج موسيقي، منهم الفنان والموسيقار كاظم الساهر ، ولاسيما في بداياتي الفنية، أذكر منها؛ (عبرت الشط، يا شجرة الزيتون) واغاني أخرى عديدة، وكذلك الفنان فاضل عواد، وعملت ايضا مع الفنان ياس خضر في أكثر من مائة أغنية، وكذلك الفنان حميد منصور ، والفنانة مائدة نزهت، وايضا مع الفنان الكبير الراحل طالب القرغولي وغيرهم، كما عملت مع فنانين عرب، منهم الفنانة ايمان الطوخي، وسميرة سعيد، وكذلك الفنانة المغربية رجاء بلمليح، والفنان التونسي لطفي بوشناق، ووديع الصافي، وسيد مكاوي، وامينة فاخت وغيرهم، في استديوهات العاصمة القاهرة ، ودبي .
* ما هي طبيعة عملك بالتحديد في اذاعة وتلفزيون العراق؟
-عملت مسؤولا للاستوديو الموسيقى والغناء في تلفزيون العراق، وكان خالي الملحن الكبير الراحل ياسين الراوي، في وقتها رئيسا للجنة فحص الاصوات، وأسهمت في تجديد وتحديث أجهزة الاذاعة ومن مناشىء عالمية ، انكليزية ويابانية، أم عن بداية مشواري الفني فعملت في اذاعة صوت الجماهير، واذاعة بغداد، وعدد من استديوهات القاهرة ودبي.
*حدثنا عن بداية مشوارك الفني، ومع من عملت ، وتدربت على يديه؟
-بدأت مشواري فترة الثمانينات مع عدد كبير المخرجين العراقيين أمثال ياسين الشيخلي، وفي فترة التسعينات عملت مع حسن الشكرجي، وعزيز البياع، والحق يقال أن الفضل فيما وصلت إليه يعود الى الى تعلمي على يد أستاذي محمد علي صبري، وكان مهندسا صوتيا بارزا ومبدعا في مجاله، كما دخلت دورات عديدة في معهد التدريب الاذاعي (مركز التدريب الإذاعي والتلفزيوني حاليا) ، تنوعت بين الإخراج الاذاعي والتلفزيوني، والهندسة الصوتية، والانتاج الموسيقي، فضلا على تنفيذ واخراج العديد من البرامج الإذاعية والتلفزيونية على الهواء مباشرةً، كبرنامج (صباح الخير يا عراق)، و(صباح الجماهير) ، وبرنامج (كلمة ونغم)، و(استوديو الموسيقى)، فضلا على البرنامج الشهير ( ليل وسهر) ، وغيرها.

*ما هو نتاجك الفني عموما ؟
ـ يبلغ نتاج عملي الفني اكثر من (17) ألف قطعة موسيقية صوتية ،وتصويرية للعديد من الفنانين العراقيين والعرب أنجزت خلال (30) سنة تقريبا، اضافة الى الاشراف الفني وتنفيذ العديد من المهرجانات المحلية والعربية على حد سواء، كما عملت في مجال الاعلام الورقي، فقد كنت مدير تحرير لبعص الصحف والوكالات الاخبارية، منها (صحيفة الرأي المستقل) ، وكذلك (صحيفة اضواء الوطن) وساهمت في إعداد الكثير من التقارير التلفزيونية والاذاعية.
*هل هنالك مطرب تأثرت به وبصوته؟
-لا شك ان كل انسان وبحكم عمله وتخصصه لا بد له من أن يتأثر بشخصيات معينة دون سواها ، ولقد تأثرت بصوت الفنان ياس خضر، وصوت طالب القرغولي.
*ايهما تفضل الإخراج الإذاعي أم التلفزيوني باعتبارك منفذا ومُخرجا موسيقيا؟
- عن نفسي استمتع وافضل الاخراج الاذاعي، لأن التركيز سينصب على الموسيقى وحدها دون المؤثرات الصورية والفيديوية .

*أذكر لنا طرفة من الطرائف التي عايشتها في مجال عملك ؟
- الحقيقة لقد حدثت معي الكثير من الطرائف الا أن أبرزها كانت خلال عملي لإحدى الأغاني الموسيقية لياس خضر، وتفاجأت بوجود صوت الفنان حميد منصور، مركبة مع أغنية ياس خضر، لاحقا اكتشفت بأن هذا الخطأ تسبب به أحد مهندسي الصوت المبتدئيين، وتم في حينها تدارك المعضلة وإصلاحها.

*الى من يعود الفضل الى ما وصلت اليه ؟
الفضل الأول والأخير لله رب العالمين، ومن ثم لخالي الراحل ياسين الراوي، والراحل طالب القرغولي، وكذلك حسن الشكرجي.

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

536 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع