تحية وداع للمغفور له جلالة الملك غازي رحمه الله

           

الملك فيصل الثاني بعمر اربع سنوات وهو يلقي تحية الوداع لجثمان والده المغفور له الملك غازي الى مثواه الاخير و الذي لقي حتفه في حادث مروري في سيارة كان يقودها بنفسه في الرابع من نيسان عام ١٩٣٩.

رحم الله الملك الشهيد فيصل الثاني وابيه الملك غازي وجده الملك فيصل الاول و غفر لهم ولكل من وضع لبنة لبناء العراق.

   

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

772 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع