أخبار وتقارير يوم ٢٣ حزيران

                

                 أخبار وتقارير يوم ٢٣ حزيران

١-السومرية………
ريكاني: الفتح سيكون الكتلة الأكبر ويليه دولة القانون… أكد وزير الاعمار الأسبق وعضو الوفد التفاوضي للحزب الديمقراطي الكردستاني بنكين ريكاني، اليوم أن تحالف حزبه مع الحنانة والسيادة من اجل تغيير العملية السياسية في العراق، فيما اشار الى أن تحالف الفتح سيكون الكتلة الأكبر ويليه ائتلاف دولة القانون.وقال ريكاني في حديث لبرنامج بالمختزل الذي تبثه قناة السومرية الفضائية، ان "البارتي تحالف مع الحنانة والسيادة من اجل تغيير العملية السياسية ومن اجل تجربة جديدة ونقل العراق من مرحلة اللا استقرار الى مرحلة الاستقرار". واضاف: بعد انسحاب الصدر من العملية السياسية ستبقى يدنا مدودة للكتلة الاكبر للخروج ب‍العراق من ازمة الانسداد السياسي".واوضح ريكاني ان "البارتي والسيادة ملتزمون بالمبادئ التي دخلو بها الى تحالف انقاذ وطن". واشار الى ان "الغاء الحوار الوطني كارثة سياسية والانشقاق لن ياتي بخير للعراق"، مبينا انه "لم نبدأ تحركات التفاوض والورقة الكردية لديها اولوية ان يطبق الدستور كاملا ويطبق بجميع بنوده". وتابع ريكاني ان "البارتي والسيادة لن يعطل التصويت على النواب البدلاء ولكن بعد التفاوض على تشكيل الحكومة القادمة"، متوقعا ان "يكون الفتح هو الكتلة الاكبر ويليه دولة القانون ومن ثم الحكمة والبقية ستاتي تباعا".وشدد انه "يجب ان تنتهي الاتهامات للبارتي والكرد عامة وان تتم ملاحقة من يتهم الكرد بالعمالة ومن يقصف الاقليم بالصواريخ والمفخخات وجعل المدنيين هدف لتحقيق اهداف سياسية".وأكد عضو الوفد التفاوضي ان "قرار المحكة اثارت الكثير من اللغط حولها وهناك اعتراضات كثيرة من جهات اخرى وليس الكرد وحدهم من اعترض على قراراتها التي اختلفت بين الحين والاخر ويجب ان تحل مشكلة قرارات المحكمة الاتحادية خارج الارادات السياسية".واضاف ان "80% من الشيعة يطمحون لرئاسة الوزراء"، موضحا انه "يجب ان يتصف رئيس الوزراء القادم بالحكمة والمقبولية ويمتلك تاريخ سياسي مشرف"، واشار ريكاني الى ان "البارتي يتمتع بعلاقة جيدة مع ايران وهانك سوء فهم للعلاقة مع ايران من قبل بعض الاطراف السياسية ولو كان سليماني حيا لما حدث هجوم على الاقليم فهذه السياسة ليست من مبادئه".
٢-السومرية………
البرلمان يحدد موعداً لعقد جلسة استثنائية…… حدد مجلس النواب، يوم الخميس المقبل موعداً لعقد جلسة استثنائية.وقالت رئاسة البرلمان في بيان، إن "مجلس النواب سيعقد جلسة استثنائية استناداً إلى أحكام المادة 58 أولاً من الدستور، وبناءً على طلب عددٍ من أعضاء المجلس، وذلك في يوم الخميس الموافق 23 حزيران في الساعة 11 صباحاً". وكشف النائب عن ائتلاف دولة القانون ثائر مخيف الجبوري، أول أمس السبت، عن جمع تواقيع برلمانية من أجل عقد جلسة استثنائية طارئة يتم فيها مناقشة الاعتداءات التركية الاخيرة على العراق.
٣-الجزيرة…………تقرير خاص
القصة المثيرة لسفينة "دجلة".. هل كان العراقيون القدماء على تواصل مع الحضارات الأخرى في المنطقة؟
استقدم العالِم النرويجي "ثور هيردال" 5 من أفضل صانعي القوارب من البردي والقصب من قبيلة "آيمارا" من هنود أميركا الجنوبية، لمساعدته في صنع سفينة دجلة.…… في مثل هذه الأيام عام 1977، أبحرت سفينة دجلة السومرية بطاقم يقوده عالم نرويجي في رحلة أسطورية من أهوار قضاء القرنة وشط العرب في محافظة البصرة جنوب العراق؛ متوجهة عبر الخليج العربي، وباقي بحار العالم لإثبات أنها لم تكن حواجز أمام الاتصال بين الحضارات القديمة.وتعود مبادرة هذه الرحلة إلى العالِم الأنثروبولوجي النرويجي "ثور هيردال" الذي بنى سفينة من القصب والبردي بمدينة القرنة في البصرة، معتمدا على مخططات السفن السومرية القديمة.وبعد فترة من العناء لعدة أشهر استطاع هيردال بناء السفينة من قصب البردي وسماها "دجلة" (Tigris)، وأبحر بها من "القرنة" إلى الخليج العربي وبحر العرب، ومن ثم إلى كراتشي وعاد إلى الغرب في المحيط الهندي حتى رسا بها في ميناء جيبوتي، حيث أشعل فيها النيران قبل أن يكمل رحلته المخططة، بعد أن قطع نحو 6800 كيلومتر في 143 يوما.

تفاصيل الرحلة
وقد استقدم هيردال 5 من أفضل صانعي القوارب من البردي والقصب من قبيلة "آيمارا" من هنود أميركا الجنوبية، ليصنعوا سفينة من الخيال القديم وما تركته الحفريات والصور حول كيفية صناعة السفينة، وذلك بهدف رمزية تشير إلى أن محيطات العالم لم تكن حواجز أمام الاتصال بين الحضارات القديمة، ولكنها كانت طرقا سريعة تسهل الاتصال.وتَشكل طاقم دجلة من 10 علماء، إضافة إلى هيردال، وهم المستكشف الأميركي نورمان بيكر، ومتسلق الجبال وخبير الحبال كارلو ماوري من إيطاليا، والطبيب يوري سنكافيغ من الاتحاد السوفياتي السابق، وعالم الآثار جيرمان كاراسكو من المكسيك، والخبير الفني نوريس بروك من الولايات المتحدة، والمصور المحترف تحت الماء الفنان تورو سوزوكي من اليابان، والبحار الكابتن ديتليف زولتزيك من ألمانيا، والمساعد الفني (الطالب) أسبيورن دامهز من الدانمارك، والمساعد (الطالب) هانز بوهن من النرويج، إضافة إلى الفنان رشاد نزار سليم من العراق، وهو ابن أخ النحات العراقي الشهير الراحل جواد سليم.وبلغ طول السفينة 18 مترا؛ وهو طول خيالي لسفن بدائية قديمة، وكان توديعها -بجمهور رسمي واجتماعي- حافلا جدا، معيدة إلى الأذهان أول صورة سومرية لهذه السفينة القصبية، وهي تمضي إلى البحر عبر شط العرب والخليج العربي، قاطعة 6 آلاف كيلومتر، مارّة من سواحل الإمارات، ومضيق هرمز ثم بحر العرب، وإلى باكستان، حتى عادت أدراجها وتوقفت في خليج عدن. وتم إحراقها على سواحل جيبوتي في نهاية الأمر.وكان هيردال يأمل في مواصلة الإبحار في البحر الأحمر نحو مصر، ويتوقف كي يذهب برا إلى إثيوبيا، ولكن حربها مع إريتريا آنذاك سدّ علينا الطريق، مشيرا إلى أن الصومال المجاورة كانت أيضًا في حالة حرب، وعلى الجانب الآخر من خليج عدن ، اندلعت الحرب الأهلية في اليمن. كما وصلتهم أوامر بمنع السفينة السومرية "دجلة" من عبور مضيق باب المندب نحو البحر الأحمر، بسبب كثافة التواجد العسكري والقطع البحرية في خضم الحرب الباردة بين المعسكرين الشرقي بقيادة الاتحاد السوفياتي والغربي بقيادة الولايات المتحدة.ومع ذلك ، عندما خمدت الرياح ، أصبح التنقل في مركب القصب البدائي صعبًا للغاية وبدأوا في الانجراف نحو جزيرة سقطرى جنوب اليمن والتي كان السوفييت ينصبون فيها معدات عسكرية في ذلك الوقت. في نهاية المطاف ، لم يكن لديهم خيار سوى الذهاب إلى دولة جيبوتي المنشأة حديثًا ، وهي دولة صغيرة محصورة بين الصومال وإثيوبيا.

نهاية المغامرة
أمام قرار صعب بدا كأنه الحل لهذه الرحلة (المغامرة) أمام أساطيل وناقلات نفط عملاقة وجيوش بحرية وذبذبات تحذيرية من هنا وهناك، وبعد 5 أشهر من الإبحار الصعب؛ وجد هيردال أنه ومجموعته أمام وقائع لم تكن بالحسبان، وأن البحر الواسع قد أغلقته الفرقاطات حتى أصبح متعسكرا تماما والمنطقة بأكملها كانت غارقة في الحرب، لذلك تشاور مع طاقمه بأن يكون الاحتجاج على هذه الظروف العسكرية والحروب في المنطقة والعالم، هو حرق سفينة دجلة في البحر أمام العالم، وقد جرى أمام شواطئ جيبوتي في الثالث من أبريل/نيسان عام 1978 حينما اشتعلت النيران في سفينة دجلة، والتهمتها أمام عدسات العالم التي نقلت تلك الحدث الكبير.وهذا ما سيذكره هيردال لاحقا في رسالته إلى الأمين العام للأمم المتحدة آنذاك كورت فالدهايم "اليوم نحرق سفينتنا الصغيرة احتجاجا على الوحشية في عالم 1978 والصراعات التي تأججت في المنطقة، كدعوة لـ"فتح أعيننا وعقولنا على الحاجة الماسة للتعاون الذكي لإنقاذ أنفسنا وحضارتنا المشتركة مما نحن عليه. إننا على وشك التحول إلى سفينة تغرق".وتحدث في رسالته عن الرحلة بالقول " لقد أثبتنا أن السكان القدماء لوادي الرافدين والهند ومصر كانوا قد بنوا حضاراتهم بالاستفادة من الاتصالات المشتركة عن طريق المراكب البدائية المتاحة قبل 5 آلاف عام. ولقد نشأت الثقافة من خلال التبادل البارع والمفيد للأفكار والبضائع. واليوم نحرق مركبنا؛ احتجاجا على المظاهر اللاإنسانية في العالم. إنها مسؤوليتنا أن نسعى لدى صانعي القرار لمنع وقوع الأسلحة الحديثة بأيدي جماعات كانت معاركها القديمة بالفؤوس والسيوف موضع شجب أسلافنا".

من هو هيردال؟
ولد في السادس من أكتوبر/تشرين الأول 1914 في مدينة لارفيك بالنرويج، وتوفي في 18 أبريل/نيسان عام 2002 في كوللا ميكيري بإيطاليا عن عمر 87 سنة بسبب سرطان خبيث في دماغه. وهو عضو الأكاديمية النرويجية للعلوم والآداب. تخرج في جامعة أوسلو بتخصص في علم الحيوان والجغرافيا، وحصل على شهادة الدكتوراه في الفلسفة. وهو عالم آثار ومستكشف ومؤرخ وعالم أحياء بحرية وبحّار ومغامر. يهتم بوصف الأعراق البشرية وتاريخ انتقال الحضارات، إضافة إلى كونه كاتب سيناريو ومخرج أفلام.لمع اسمه منذ أن قام "برحلة الكونتيكي الاستكشافية" التي نفّذها بناء على دراسته لحضارة شعب الإنكا التي تشبه حضارات جزر المحيط الهادي، من حيث وجود اتصال بين شعوب أميركا اللاتينية وجزر البولينيزيا، وكان هذا قد حدث بعد نهاية الحرب العالمية الثانية عام 1945 عندما عاد إلى أبحاثه الأنثروبولوجية عام 1947، وقطع بها مبحرا على طوف (زورق) مبني من خشب شجر البلسا مسافة 8 آلاف كيلومتر عبر المحيط الهادي ابتداء من الساحل الغربي لأميركا الجنوبية حتى وصل جزر تواموتو في بولينيزيا الفرنسية جنوب المحيط الهادي.وحصل على العديد من الجوائز، من أبرزها وسام استحقاق الجمهورية الإيطالية من رتبة ضابط أكبر (1965) والوسام النمساوي للعلوم والفنون ونيشان الاستحقاق المصري وغيرها.

٤-سكاي نيوز…………………الأخبار العاجلة

l قبل 1 ساعة
"حصيلة مفزعة" لضحايا زلزال أفغانستان.. والأمطار تعمق الجراح
l قبل 1 ساعة
مصدران لبنانيان لرويترز: فريق من شركة تدقيق الحسابات الأميركية ألفاريز آند مارسال يصل إلى لبنان الأسبوع المقبل لبدء التدقيق الجنائي للمصرف المركزي
l قبل 1 ساعة
رئيس وزراء سريلانكا يعلن انهيار اقتصاد البلاد
l قبل 1 ساعة
وكالة تاس الروسية: حريق في مصفاة روسية في منطقة روستوف بعد رصد طائرتين مسيرتين أوكرانيتين
l قبل 1 ساعة
ارتفاع حصيلة ضحايا زلزال أفغانستان.. والأمطار تعمق الجراح
l قبل 2 ساعة
يصل بريطانيا في 3 دقائق.. بوتن يحدد موعد نشر "الصاروخ الاستثنائي"
قبل 2 ساعة
بدموع الحسرة.. والد ضحية المنصورة يتحدث عن "تفاصيل أليمة"
l قبل 4 ساعات
التضخم في بريطانيا يسجل أعلى ارتفاع منذ 40 عاما ليصل إلى 9.1 بالمئة
l قبل 5 ساعات
وسائل إعلام أفغانية: عشرات الضحايا بين قتيل وجريح إثر زلزال ضرب ولاية باكتيكا شرقي أفغانستان
l قبل 5 ساعات
حل سحري من "أندرويد" لمشكلة كلمات السر المنسية
l قبل 6 ساعات
ليس زين الدين زيدان.. سان جرمان يضع عينه على "مدرب محدد"
l قبل 15 ساعة
مصدر قضائي لبناني لـ"رويترز": قوات أمن الدولة تداهم منزلا تابعا لمحافظ البنك المركزي رياض سلامة لتنفيذ أمر ضبط
l قبل 15 ساعة
الخارجية الأميركية: روسيا لم تزودنا بأي معلومات عن مواطنينا المحتجزين في أوكرانيا
l قبل 16 ساعة
وزارة الصحة الفلسطينية: مستوطن يهودي يقتل فلسطينيا في الضفة الغربية المحتلة
l قبل 16 ساعة
بالأرقام.. تفاصيل مشروع موازنة السنة المالية الجديدة في مصر
l قبل 17 ساعة
قبل "الاجتماع السري".. منع سيارات "تسلا" في مدينة صينية
l قبل 17 ساعة
الخارجية الأميركية تؤكد مقتل مواطن ثان في حرب أوكرانيا
l قبل 17 ساعة
بيان سعودي مصري يؤكد ضرورة تكثيف الجهود للتوصل إلى تسوية شاملة للنزاع الفلسطيني الإسرائيلي والعودة إلى مفاوضات جادة للسلام
l قبل 17 ساعة
بيان سعودي مصري يؤكد ضرورة الحفاظ على وحدة وسلامة الأراضي الليبية
l قبل 17 ساعة
بيان سعودي مصري يؤكد دعم الجهود الأممية والإقليمية الرامية للتوصل لحل سياسي شامل للأزمة في اليمن
مع تحيات مجلة الكاردينيا

   

إذاعة وتلفزيون‏



الطرب الأصيل

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

841 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع