وجوه.! وأعمال أخرى(متفردة) - الفنان التشكيلي الأردني الأستاذ كمال الدين أبو حلاوة

                                                      

                                ودع الياسين


وجوه.! وأعمال أخرى(متفردة)

                     

الفنان التشكيلي الأردني الأستاذ كمال الدين أبو حلاوة
- المواليد ١٩٧٤/ المملكة الأردنية الهاشمية
-دبلوم معهد الفنون الجميلة / وزارة الثقافة /المملكة الأردنية الهاشمية.
-رئيس رابطة الفنانين التشكليين الأردنيين ٢٠١٨-٢٠٢١
-مؤسسة ومدير عام gallery إطلالة اللويبدة للفنون التشكلية.
-عطاء غير منقطع ٣٢ عام تجارب متنوعة ومسيرة حافلة بالابداع .
أخترنا مجموعة من الوجوه التعبيرية لقراءة النصوص واعمال اخرى متفردة.
الوجوه التعبيرية :
-المواد المستخدمة Canvas
-ألوان Acrylic
-الاحجام متفاوتة مابين صغير و كبير والسنوات مختلفة.
الوجه هو مقر الانسان الذى يضم الحواس التى يتعامل بها مع الغير و سمي وجه لأن الانسان يواجه ماحوله بإستخدامه الحواس والمعني بالنصوص العين.
العين نافذة النفس البشرية صاحبة التعبير الذي لا يخطيء يشخص الشخص من نظرة العين الحزن ،الفرح ،التفكير..،الخوف ،الصدمة.. الخ .
والمختص بدراسة الوجوه يدرك أن العين مرآة الروح، الجزء الأكثر صدقًا و لا يوجد تحكم على العين ..الدراسات تكشف عندما نلتقي بشخص ما ، يمكن للعين نقل مجموعة واسعة من الأحاسيس عدم الثقة أو الثقة ، الأمن ، الرفاهية ، الحزن ،الخوف ... الخ ، يبدو اشبه المرور عبر فلتر يفترضه الجسم ويخترق الروح من خلال العين ..
العين لا تكذب الوجه الحقيقي لجميع الوجوه التي يمكن وضعها في كل حال .
النص للوجوه هو تجسيد المشاعر بالخطوط والألوان ، انسجام التكوين والفكرة مع متطلبات الحالة وفق الشعور الإنساني المحبط والتركيز على تعابير الوجوه وخاصة العين ماتحمل من معاني كثيرة....
عبر الفنان من خلال النصوص التصويرية عن ذات الأنسان المغلوب على أمره...محاولا جاهدا إيجاد منفذ للمعاناة خلال البحث داخل الذات ( الفكر السليم )
قائلًا الفنان : العمل الفني (١) (انفعال ورجة وجدانية شديدة هي أيضًا ذهول أمام حالة نفسية مصحوبة بالتوتر والحيرة وشيء من الألم أحيانًا تحصل للفكر عندما يعجز عن استيعاب وتمثل ظاهرة أو معطى وتصنيفه ضمن البنيات والمقولات السابقة وينشيء صراع وتحدي معرفي داخلي ).
كمال الدين أبو حلاوة

       

-في الصورة (٢) نتأمل ستة من الوجوه
المعبرة من خلال العين بوضع ابراز النظرة بدلالة الحجم و الشكل واللون، عين مثقلة بالهموم غالبا عدم الأمان.... حزن، تعجب، أستفهام. ،انكسار، ترقب ،إذلال، فاجعة ..ظلم ، تنصب وفق أحتياجات الإنسان .
اللون محرك أساسي مع الخطوط وجوه ملونة بألوان توحي بالغبطة: ( أن يتمنى المرء مثل ما للمغبوط من النعمة من غير أن يتمنى زوالها ).
أبداع لوني ظاهر بخطوط جريئة قاسية معبرة عن ديناميكية العمل حتى يتحقق الانسجام الفكري وتصل الصورة التعبيرية للمتلقي أوجها .
الأعمال تحمل تناسق لوني، اظهار مساحات لونية متقاربة وتجسيد المحنة المصحوبة الشكل أضاف إبداع بتقنية منسجم مع أشكال الوجوه بالحجم الكبير لإتمام أكبر مساحة تعبيرية وإبلاغ اقصى غاية للمتلقي بما تحمل من معاني .
-الأعمال التصويرية الوجوه ( ٣ ) حذا نهج أخر حالة بؤس شديد أربعة من الوجوه ،نلاحظ من خلال المحتوى شكل العين المبهمة بحالة شرود فكري وجوه تجردت تفاصيلها أكثر ،تبدو منفصلة واقعيا ،بصفتها أقرب للتجريد بكل المعاني المتوفرة بالعمل الفني الألوان بسيطة والخطوط بلون الأسود قاسية المحتوى عميق، تثير الدهشة وتلتحم بمنظومة العمل ليس مجرد أعمال تصويرية بالخطوط والألوان وأنما فكرة نابعة من واقع المحنة التي يمر بها الإنسان المعاصر بواقع أختلف المفهوم والقيم والاحتياجات .
ضمن مسار اخر رحلة البحث عن الذات الحقيقية المهاجرة الى عوالم واقعية وأخرى اكثر وفرة وفق نسق ، نهج ابتدع الفنان .
أعمال الوجوه تحاكي واقع أجتماعي ضمن احتياجات الأنسان ( الفرد )
ويتمحور الاحتياج حول هرم ما سلو
قدم ابراهام ماسلو أحتياجات الإنسان الضرورية على شكل الهرم صنفها في خمسة مراحل ابتداء من قاعدة الهرم وهي :-
١-الحاجات الفسيولوجية التنفس / الطعام / الماء / النوم / ضبط التوازن/ الجنس / الاخراج .
٢-حاجات الأمان / السلامة الجسدية من العنف والاعتداء / الأمن الصحي / الأمن الوظيفي / الأمن المعنوي النفسي / الأمن الصحي / أمن الممتلكات الشخصية ضد الجريمة .
٣-الحاجات الاجتماعية /العلاقات العاطفية والاسرية واكتساب الاصدقاء .
٤-الحاجة للتقدير
٥- الحاجة لتقدير الذات
من رغم تعرض النظرية للنقد بترتيب الهرم واحتياجات الفرد على سبيل المثال الشخص المبدع قد يبداء السلم من الحاجة لتقدير الذات وقد يهتم آخرون بالحاجات الاجتماعية.
من منطلق تجربة الفنان في رسم الوجوه المحبطة المبهمة قد نجد هرم ماسلو هو النموذج المتوفر ضمن الواقع .
وعند العودة لأعمال الفنان الوجوه وبصيغتها المتوفرة أمام المتلقي والبحث بمنعطف أخر الوفرة والبحث عن السعادة .. لكن بمفهوم فلسفي داعم وما قدمه الفلاسفة العرب٠
(عرف الفلاسفة المسلمين السعادة الحقيقية تتجلى في إرواء لذة العقل وإشباع الذهن المنطقي بالعلوم والمعارف والفنون وخاصة النظرية منها. ... ومن ثم، فالسعادة هي أسمى ما يتمنى المرء أن يدركها، فهي الفضيلة والكمال)
وانا مع من يقول ان السعادة لا ترتبط مع الحس والجسد وانما إرواء العقل بالمعرفة
وايضا السعادة ليس بالشخص ( الفرد )وإنما السعادة الجماعية ،واما بالشكل الفطري او نتيجة التأمل بالتعلم والتعليم بمعنى أسلوب حياة.
وننتقل الى مجموعة أخرى من الأعمال بمفهومي مميزة.
عمل ( ٤ ) العنوان أطفال اللجوء :
-أنجز العمل /2017
-قياس العمل /120x120cm
-ألوان المستخدمة / Acrylic
-المادة المستخدمة /Canvas
يشكل النص محنة أخرى من خلال الرسم التصويري أربعة أطفال واقفين خلف سياج بهيئة قضبان بلون الاسود في حالة من الترقب ، غالبا انتظار ، أمل ، معونة ، ، تغيير ، ..
بأسلوب التعبيري واللون الاسود قائم بالكيفية ، نمط التكرار وتكنيك بمساحات لونية متجانسة بطريقة عفوية بسيطة خطوط سريعة معبرة بالفكرة .
ونص أخر الأعمال التصويرية الثلاثة:
- أطلقت عليها جناح الفراشة.(٥)
-ألوان المستخدمة /Acrylic.
-القياس / 30x20 .
-الخامة المستخدمة/ Canvas.
-أنجزت الأعمال /2017.
ثلاث أعمال وجوه مبهمة غامضة تحملها أجساد بصيغ جلوس ، وقوف ، تأهب للطيران من خلال فرد جناح الفراشة بواسطة الجسد .
مستخدم الجسد البشري ( الإنسان ) .
الأعمال تحمل غموض فكري تجسيد جناح الفراشة بدلالة اللون والهيئة بألوان مختلفة تخدم جمالية العمل العمق والغموض …وما القصد بجناح الفراشة!؟
نستعير نظرية الفراشة الفلسفية لتوضيح النص
( مصطلح أدبي استعمله إدوارد لورينتز أول مرة في عام 1963، وهو تعبير يصف الترابط والتأثير المتبادل أو المتواتر والناتج عن فعل تافه، بمعنى أن فعل صغير جداً ينتج عنه سلسلة أحداث متتابعة ومترابطة)
نظرية فلسفية تحاول تفسير الكثير من الأحداث بطريقة منطقية وهي جزء من نظرية الفوضى تحدث بوجود روابط خفية وفق الأحداث المختلفة لا وجود للصدفة ،لايمكن التنبؤ بالقادم بمعنى أبسط تحريك جناح فراشة في بقعة من الأرض كفيل بأحدث تغير في بقعة ثانية..
واقعيا ما يدور من أحداث الآن ..!
(تنص النظرية "أن تحريك جناح الفراشة في الصين سيتسبب بحدوث إعصار مدمر في أمريكا")
ونكون اوجزنا فكرة العمل .

-العمل الفني ( ٦) العنوان أنتصر المسيح
-ألوان/ Acrylic
-المادة المستخدمة/Canvas
-أنجز العمل /2021
نص العمل يتمحور بمعتقد ديني ( المسيح المخلص )
إنشاء متكامل متوازن واضح الفكرة يوحي العمل بظهور المخلص مع الحشد وانهاء المحنة البشرية ،بألوان مبهجة تشد المتلقي بقيمتها الاستثنائيه .
الخلاصة للنصوص الفنية بعد اديولوجي ،الادلجة الفكرية علم الافكار بالمفهوم الحديث وهي اصبحت نسق قابل للتغير وفق التغيرات الراهنة والمتوقعة ..
الطابع المحسوس والمنظور للنصوص إنساني ظاهرا وباطنًا . إبتداء بالوجوه (المحنة ) وأطفال اللجوء وخلق الفوضى وانتهاء بالمخلص .
والارتباط الوثيق مابين احتياجات الإنسان وفق هرم ما سلو ومن جانب أخر نظرية الفراشة وصنع الفوضى بواقع الحال بفرض كيان ومفهوم السعادة في ارواء لذة العقل ..
ومن وجهة نظري اقول :علينا البحث داخلنا عن المخلص الحقيقي وقطع جناح الفراشة ، والارتقاء الروحي للحصول على السعادة وتقدير الذات وفق هرم ما سلو.
أعمال ثرية ..وللفنان العديد من الاعمال المتفردة ذات قيمة إنسانية من منطلق التركيز على الإنسان وما يحمل من خلجات النفس البشرية وعرضها امام المتلقي بأفكار إبداعية اصيلة نابعة من الوجدان باحثة عن سبل للارتقاء ، نجد ما نبحث عنه من نصوص جريئة ومتفردة وغيرها والفنان متمكن باستخدام ادواته العملية متناغم مع الإحساس بالذائقة الجمالية مفعم بالمعنى الذي أنجز من أجل الفكرة معبر عن قضيا الانسانية
—-
المصادر / محرك البحث الالكتروني
/ الاستاذ كمال الدين أبو حلاوة
———————-
ودع الياسين فنانة تشكلية / نقد جمالي

إذاعة وتلفزيون‏



الطرب الأصيل

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

774 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع