أغذية تعزز المناعة في الشتاء

                         

                       الجسم في أشد الحاجة إلى تعزيز مناعته

العرب/إسطنبول- يشهد فصل الشتاء انتشارا كبيرا للأمراض مع برودة الطقس، ويكون الجسم في أشد الحاجة إلى تعزيز مناعته بتناول الأطعمة الصحية التي تقوي قدرته على مواجهة التغيرات الموسمية.

ويشدد فاتح بي ديلي الذي يعمل كذلك مديرا لقسم المرضى الدوليين بالمستشفى على ضرورة أن تحتوي أطعمة الشتاء على قيمة غذائية تعزز مناعة الجسم مثل الفواكه الغنية بفيتامينات (سي، وجي، ودي، وبي) والزنك.

ويؤكد الطبيب أن الجهاز المناعي لدى الإنسان هو خط الدفاع الأول الذي يرسل الأجسام المضادة لمحاربة الأمراض الفايروسية وغيرها، لذلك يقترح تناول مجموعة متنوعة من الخضروات الطازجة والفواكه كل يوم، مع تناول بعض الحبوب الكاملة عالية الجودة والقليل من الزيوت الصحية والبروتينات الخالية من الدهون.

وفيما يلي يقدم الطبيب نصائح تفصيلية تساعد على تقوية المناعة خلال الشتاء لمقاومة الأمراض:

■ الأغذية الغنية بفيتامين سي: تناول الحمضيات وخاصة البرتقال والليمون والفلفل الأخضر والأحمر والبروكلي والخضروات الورقية والطماطم الغنية بفيتامين سي والكالسيوم يعزز وظيفة الخلايا القاتلة التي تقاوم العوامل المعدية، ويعزِّز الاستجابة المناعية الخلوية، ويمنع تلف الجلد ويساعد في انخفاض مستويات كوليسترول الدم.

■ الأطعمة الغنية بالبروتينات: يلعب البروتين دورا مهما في تقوية الخلايا التائية في الجسم، وتعمل على مهاجمة الفايروسات والميكروبات والجراثيم التي يمكن أن تدخل إلى مجرى الدم وتسبب العدوى للإنسان، وتعد البروتينات جزءا من الأجسام المضادة التي تعتبر مكونا رئيسيا لجهاز المناعة الصحي، ويمكن الحصول عليها من فول الصويا والألبان والبيض والبقوليات والعدس والحبوب الكاملة والمكسرات والبذور واللحوم الخالية من الدهون.

■ فاكهة الكيوي الخضراء: هذه الفاكهة المنعشة مصدر غني لفيتامين “سي” وتساعد في تنظيم ضغط الدم ومنع تخثره وتحسين الرؤية وتساعد في القضاء على “الجذور الحرة” داخل الجسم، وهي جزيئات ضارة تسبب أحيانا تلفا لخلايا الجسم.

■ حمض أوميغا – 3 الدهني الأساسي: تناول أوميغا – 3 الموجود في الأسماك الدهنية والجوز وبذور الكتان وبذور الشيا والزيوت النباتية في الشتاء البارد يلعب أيضا دورا محوريا في تقوية الاستجابة المناعية للجسم ويعزز صحة الدماغ والقلب ويقوي نشاط خلايا الدم البيضاء التي تقاوم البكتيريا والفايروسات الضارة.

■ الأعشاب والتوابل: تعمل الأعشاب والتوابل على إضافة نكهة مميزة إلى الأطعمة، وفي نفس الوقت تعمل على تقوية جهاز المناعة وتعزيز عملية الهضم، من خلال تناول الكركم والزنجبيل والفلفل الأحمر.

■ الثوم في الأطعمة: يجب إضافة الثّوم إلى الأطعمة التي نتناولها بشكل يومي خلال فصل الشّتاء البارد لأنَّه يحتوي على المواد المضادة للالتهابات التي تحمي الجسم من الإصابة بأمراض الأنفلونزا والزّكام وغيرها.

■ فيتامين “دي” في أشعة الشمس: فيتامين “دي” أو فيتامين أشعة الشمس كما يطلق عليه البعض حيث إن جلوس في شمس الصباح لبضع دقائق يساعد الجسم على تنشيط هذا الفيتامين ويعتبر هذا الفيتامين من المغذيات الدقيقة الأساسية لتقوية جهاز المناعة ونقصها يجعل الإنسان أكثر عرضة للإصابة بعدوى الفايروسات الشائعة، ويمكن الحصول على فيتامين “دي” من الأسماك الدهنية ومنتجات الألبان وصفار البيض والحبوب وعصير البرتقال.

■ تناول الشّوربات السّاخنة: من بينها شوربة العدس التي تزوّد الجسم بالطّاقة الضرورية وتساعد على الشّعور بالدّفء لاحتوائها على الكثير من العناصر الغذائيّة المفيدة لصحّة الجسم مثل الحديد وفيتامين “سي” وكلاهما من العناصر الغذائيّة التي تعزّز الجهاز المناعي لدى الإنسان.

■ القنفذية أو الإشنسا: القنفذية نبتة من عائلة الصنوبريات تتميز بالخصائص المضادة للفايروسات والميكروبات لذلك تم استخدامها في علاج نزلات البرد والأنفلونزا وبعض أنواع الالتهابات، لأنها تحتوي على زيوت أساسية ومشتقات حمض الكافيين. وتؤكد دراسات عديدة تأثير الإشنسا الإيجابي في تقوية جهاز المناعة، وفي تعزيز وظيفة خلايا الدم البيضاء حيث يمكن صنع شاي الإشنسا وشربها ويفضل عدم شربها على معدة فارغة.

■ البطاطا الحلوة: تحتوي على كميات كبيرة من العناصر الغذائية والفيتامينات الضرورية التي تساعد على تقوية الخلايا المناعية في الجسم للعمل بشكلٍ سليم وصحي تحت ظروف البرد القاسية.

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

585 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع