صابرين: لن أقدم "سيرة ذاتية" مرة أخرى

        

حسن الحيني - القاهرة - سكاي نيوز عربية:بعد ردود الفعل الإيجابية التي نالها مسلسل "أعمل إيه" الذي تشارك فيه، كشفت الفنانة المصرية صابرين جديدها في عالم الفن، لافتة في الوقت نفسه إلى أنها لن تقبل مجددا على تقديم أعمال توثق حياة شخصية حقيقية، وذلك بعد النجاح الكبير الذي حققته بتجسيد شخصية "كوكب الشرق" أم كلثوم.

واستهلت صابرين حديثها لموقع "سكاي نيوز عربية"، بالتطرق إلى النجاح الذي يحققه مسلسل "أعمل إيه"، قائلة: "لم أتوقع نجاح دوري في المسلسل. العمل يمس قضايا الأسر المصرية ويكشف حكايات تسرد بطريقة مختلفة، فضلا عن مشاركة عدد من النجمات الشابات اللاتي قدمن أدوارا مختلفة للفتاة بأكثر من طريقة".

وتابعت: "القضايا التي يتناولها عرضت في أعمال درامية سابقة، لكن العمل الذي نقدمه يتميز بمعالجة مختلفة وطريقة تناول من زاوية أخرى، مع حل القضايا بطريقة درامية متنوعة، ساعدت في ذلك الكيمياء الموجودة بين النجوم في موقع التصوير".

وعن تعاونها مع الفنان خالد الصاوي في "أعمل إيه"، شددت على أنه "زميل تحب التعاون معه، وتعتبره من الأشخاص المقربين في حياتها".

وأضافت: "ممثل تلقائي يقدم جميع أنواع الأدوار، وهناك كيمياء كبيرة بيننا، فقد سبق أن تعاونا معا في أكثر من 3 أعمال، لكن هذه المرة أصبحنا مندمجين مع بعضنا البعض بشكل أكبر؛ وهو ما ساعد في خروج العمل بشكل جيد لاقى استحسان الجمهور".

كما تطرقت الفنانة المصرية بالحديث إلى جديد أعمالها السينمائية، مشيرة بداية إلى دورها في فيلم "الملحد" قبل تغيير اسمه إلى "يحيى".

وأوضحت أنها "لم تخش تلك التجربة، لكن الجمهور أخذ عن العمل فكرة استباقية مغلوطة بسبب أخبار روجت لها بعض الصحف ووسائل الإعلام"، مشيرة إلى أنها "غير حقيقية"، متمنية أن ينال دورها إعجاب الجمهور، لأنها "بذلت مجهودا في تقديمه".

تقدم صابرين شخصية زوجة الفنان محمود حميدة في أحداث الفيلم، ووالدة الفنان أحمد حاتم. وقالت: "الأحداث تشهد جدلا كبيرا مع حميدة وحاتم. شخصيا أنتظر بفارغ الصبر عرض الفيلم".

يشار إلى أن فيلم "يحيى" من تأليف إبراهيم عيسى وإخراج ماندو العدل، ومن بطولة محمود حميدة وحسين فهمي وتارا عماد وأحمد حاتم شيرين رضا ونجلاء بدر.

وعن خوضها فيلم سينمائي آخر هو "هاشتاج جوزنى"، أوضحت أن فكرة العمل أعجبتها للغاية، فهي "خارج الصندوق ومكتوبة بطريقة محترفة"، معتبرة أن المخرج عصام نصار "من المخرجين المميزين".

"هاشتاج جوزنى" من تأليف محمد سمير مبروك، وإخراج عصام نصار، ومن المقرر عرضه في 3 نوفمبر المقبل، وهو من بطولة أمير المصري ومايان السيد وبيومي فؤاد وصابرين ودينا وإسلام إبراهيم وريهام الشنواني وعدد من الفنانين.

وتدور الأحداث في إطار اجتماعي رومانسي، حول تعرض بطل العمل لـ"تعويذة" تقلب الأحداث.

"سير ذاتية"

وعن المعايير التي تحكم اختياراتها الفنية، قالت صابرين: "يجب أن أشعر بالدور وأصدقه، وأن تلمسني المشاهد وأستطيع تقديم جديد من خلاله".

وفي السياق، استبعدت الفنانة المصرية إمكانية العمل من جديد في مسلسل للسيرة الشخصية لأي من المشاهير، بعد نجاح تجربتها السابقة مع مسلسل "أم كلثوم" عام 1999.

وأشارت إلى أنها "وصلت إلى القمة في هذا العمل ونجحت فيه بشكل كبير، وأشاد به النقاد، حتى أن الفنانة فاتن حمامة وقتها قالت إنها تذكرت أم كلثوم عندما شاهدتها في هذا العمل".

وتطرقت صابرين خلال حديثها عن ذكرياتها مع الفنانة الراحلة فاتن حمامة، بعد تعاونهما سويا في مسلسل "ضمير أبلة حكمت"، والذي قدمت فيه دور طالبة بالمدرسة.

وقالت: "حمامة من الفنانات العظيمات وفخورة بالعمل معها والوقوف أمامها، إذ تعلمت منها الكثير. كانت راقية في تعاملها وجميلة وممثلة موهوبة. هي الهانم وبنت الأصول والممثلة الحقيقية وسيدة الشاشة العربية".

الدراما القصيرة

وتطرق الحديث مع الفنانة صابرين عن ظاهرة الأعمال الدرامية القصيرة المنتشرة، والفرق بينها وبين الأعمال الطويلة، وعلقت عليها بالقول: "المعيار ليس عدد الحلقات، إنما حجم الفائدة من تلك الحلقات وما هي رسالتها، ودون ملل".

واستطردت: "هناك مسلسلات قد تكون 10 حلقات فقط أو 15 أو 150 أو 400 حلقة ومسلسلات طويلة مثل المسلسلات التركية وتنجح.. الهدف من ذلك هو أن ينجذب الجمهور لنوعية الأعمال دون تطويل في الأحداث".

وإلى ذلك، أشارت صابرين إلى أن منصات العرض الجديدة "أصبحت لها أهمية كبيرة في وقتنا الحالي، والجمهور يترقب موعد طرح الأعمال لمشاهدتها بسبب مميزاتها المختلفة.. في جميع الأحوال كل ذلك الثراء الدرامي في صالح الجمهور".

وفي سياق آخر، تحدثت الفنانة المصرية عن "مهرجان القاهرة للدراما" في دورته الأولى، لا سيما وأنها كانت من ضمن أعضائه، موضحة أن "هناك فنانين غضبوا بسبب عدم حضورهم، فضلا عن حزن البعض بسبب عدم تكريمهم مثل فئة المونتاج وهندسة الصوت، لكن المهرجان نجح بشكل كبير".

ونوهت إلى أنه "ستكون هناك خطة جيدة خلال الدورة الثانية، فضلا عن حضور مشاركين من دول العالم العربي".

الحياة الشخصية والأبناء

وبدى سؤالها عن طبيعة حياتها الشخصية والطريقة التي تتعاطى بها مع أبنائها، قالت صابرين: "أتعامل معهم بنفس شخصية (إيناس) في مسلسل (أعمل إيه). الإناث تختلف عن الذكور في التربية وطريقة التعامل، وأنا لدي أبناء ذكور فقط، فبينما الفتيات يحتجن لمعاملة خاصة، فإن الذكور أيضا يحتاجون لمعاملة بجدية وحزم ولغة حوارية مختلفة، لكن في الحالتين الأم تبقى عطوفة وحنونة على أبنائها بصفة عامة، وتخاف عليهم".

وأردفت: "أتعامل مع أبنائي في المنزل بطريقة كوميدية، وفي نفس الوقت صارمة، خاصة لو تدخل أحد في أمور معينة لا تعنيه. لا بد أن نأخذ الحياة بسلاسة بسبب اختلاف الأجيال وطريقة الحوار بينهم".

فيديوات أيام زمان

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

665 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع