اختتام المهرجان العالمي لأفلام الجبال والمغامرات في النمسا ٢٠٢٢ بكاميرات الألب الذهبية

         

 اختتام المهرجان العالمي لأفلام الجبال والمغامرات في النمسا 2022 بكاميرات الألب الذهبية

      

النمسا - غراتس/ بدل رفو:اختتمت فعاليات المهرجان العالمي لأفلام الجبال والمغامرات والذي استمر من 15 لغاية 19 من نوفمبر من هذا العام بجوائز كاميرات الألب الذهبية للأفلام الفائزة، يقام المهرجان دائما خلال شهر نوفمبر في مدينة غراتس والتي تعد في هذه الفترة قبلة لعشاق المغامرات والتشويق والاثارة لمشاهدة الافلام المثيرة وكذلك العروض الحية من قبل ابطال الافلام والمغامرين ومتسلقي الصخور ..اول مهرجان اقيم في غراتس يعود لعام 1986 وقام بتأسيسه وقتها متسلق الجبال الشاب روبرت شاور والذي يعد بدوره اول متسلق جبال نمساوي يتسلق قمة ايفرست من دون اسطوانة اوكسجين برفقة ثلاثة متسلقين ،وهذه السنة اقيم المهرجان في دورته ال30 عبر تاريخه!

شاركت دولاً كثيرة بافلامها السينمائية ومن ضمن الكم الهائل من الافلام تم اختيار 119 فلماً للمشاركة في مسابقات جوائز الكاميرات الذهبية، توزعت عروض الافلام في دور عرض وصالات ومنها دار عرض سينما شوبارت بثلاث صالات وفي صالة شتيفاني والصالة الزرقاء وصالة شتايامارك وصالة الموسيقى وخلال فترات الاستراحة تمكنت من الحديث مع كثير من ابطال العالم في التسلق على الصخور والجبال ومنهم الاسطورة( بيت كامالاندير) كما سماه رئيس المهرجان خلال عرضه الحي والذي استغرق 90 دقيقة بين شد الاعصاب والخوف من الصخور بين الجمهور وتحدث لي قائلا بان عشقه للطبيعة والحرية اتخذ من الجبل هدفا ومنذ 1977 يتسلق الصخور والانحدارات الجبلية وتسلق اكثر جبال العالم وقال لي عن المهرجان بانه من افضل واروع المهرجانات السينمائية العالمية لنوعية افلامه المختارة والان يعمل ايضا دليلا في الجبال ويلقي محاضرات حول تجربته!!
المتسلق النمساوي البروفيسور فولفكانك نايرز تحدث لي بانه عام 1972 قدم لتأشيرة دخول برفقة متسلقين للنيبال ومنها صوب ايفرست واستغرقت 6 سنوات وهو من اوائل النمساويين مع رئيس المهرجان روبرت شاور في الوصول لقمة ايفرست وله كتبا كثيرة حول حول تجربته في التسلق على الجبال وتحدث لي كثيرا حول مغامراته وبالأخص الاخيرة في الهند!
اما المغامر البولندي الكساندر لفوف فقال ..52 سنة عشتهم مع الجبل وقد بلغت قمم ماناسلو ولوتسي وجوئويو وكاشير لوم 2 في جبال الهملايا وقام 4 مرات برحلات استكشافية شتاء في الهملايا ويقول بانها كانت مغامرات الموت!
توزعت الافلام مابين الرياضة في الجبل والطبيعة 36 فلما،افلام الاستكشافات والألب 21 فلما، افلام البيئة 43 فلما، الناس والثقافات 19 فلما وهذه الافلام كانت المشاركة لنيل الجوائز!
فلم الفيل والنمل الابيض في دار عرض شوبارت وعمل مشترك ل( فكيتوريا سنون ومارك ديبل ) من كينيا باللغة الانكليزية واستغرق الفلم 51 دقيقة من التشويق وانتقال الكاميرة ضمن افلام الطبيعة والبيئة الى عالم الافيال والنمل وافريقيا والعلاقة الانسانية التي يبرزها الفلم في جنوب كينيا وحكاية بئر ماء موسمي .. حكاية حقيقية من واقع افريقيا وحياة الحيوانات !!
فلم (باريزاد) للمخرج النمساوي (كيولاومي بيريل) ..استغرق االفلم 39 دقيقة ويعد ضمن افلام الاستكشافات وجبال الالب وخطوة على درب الرواد في السبعينيات في جبال الالب والهملايا ، بعد 45 عام ومجموعة من متسلقي الجبال ومناظر مشوقة وتسلق مخيف في الجبال وللمشاهدين كانت اللقطات والمناظر مصدر خوف في بعض الاحيان لحكايات المتسلقين الذين يبهرون ويصارعون الجبل!!
فلم رحلات على جبل ايفرست للثنائي( ليزا سيمان ، فريتز فاخنير) وهو يعرض اكوام القمامة على جبل ايفرست في تلك الجنة والفلم باللغة الالمانية ..استغرق عرضه 44 دقيقة ويعد من ضمن افلام البيئة والطبيعة ..يعرض الفلم الهدف الحلم وهو جبل ايفرست والمناطق المحيطة والنافذة الجميلة للمشي والسياحة والتي تعد جنة العالم ويعرض الكم الهائل من النفايات التي ترمي في الطرق والمناطق المحيطة وايضا من معسكرات المتسلقين وهذا الفلم يعد بدوره التحدي مابين رياضة التسلق ونشر القمامات وتركها في الجبل ورسالة لعشاق الجبل والمتسلقين من اجل بيئة جميلة وجبل حلم!
جوائز الكاميرات الذهبية ..
فلم حصان تمر ..الفلم الفائز بالجائزة الكبرى في المهرجان ويعد ضمن افلام الناس والثقافات والحضارات الغربية للمخرج حميد سردار والفلم رحلة الى (وادي دارهات) في شمال منغوليا والفلم وثائقي وتدوين حياة المنغوليين باشكالهم الاصلية وحياتهم الطبيعية وبيئتهم الطبيعية ورحلة الى الخيال عبر الثلج والطبيعة ومهارات الحصان واستحق الفلم بأن يكون افضل فلم حسب شهادات الهيئة التحكيمية للمهرجان !
جائزة كاميرا الالب الذهبية لفلم (الاقاليم الافريقية) للمخرج الارجنيتيني (جواكين ازولاي) ويعد من ضمن افلام الاستكشافات وهي رحلة لأخوين على طول الساحل الافريقي والتعايش مع كل ما يمر بهم والاحداث التي عاشها البطلان والعمل اشبه بعمل روائي واستحق الجائزة بجدارة !
جائزة كاميرا الالب الذهبية لفلم (الجري الحر ) للمخرج النمساوي( كريستوف تورنسي) ومدة عرضه 10 دقائق فقط ولكنها اثارة وشد اعصاب من قمم الجبال على الزلاجات وعلى الاعمدة والقلاع والابراج وفلم مثير قدر ان يحصل على ارفع جائزة وقد تم التحضير للفلم منذ سنوات وصفق الجمهور كثيرا للفلم والامكانيات الفائقة باخراجه بتلك الصورة المثيرة التي تشد المشاهد !
فلم مرحبا هملايا للالمانيين ( انا بارانوسكي وميخائيل موريتز) وضمن افلام الناس والثقافات ولكنه اتخذ طابعا مغامراتيا واستغرق الفلم 94 دقيقة ، رحلة لعاشقين حول العالم ومرورا بالجبال والقرى ومعايشة البسطاء والهدف هو البحث عن حرية الذات التي طالما حلموا بها !!
مهرجان الجبال وبشهادة الضيوف والمخرجين يعد افضل مهرجان للسينما والمغامرات والاثارة والتشويق في العالم !!

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

685 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع