الذكرى الثانية على وفاة الدكتور محمد زاير

 

    

 الأخوة والأخوات كتاب وقراء مجلة الگاردينيا المحترمين
تحية وتقدير

إعتادت مجلة الگاردينيا وبشكل مستمر أن تتذكر الاخوة والأخوات كتاب الگاردينيا الذين رحلوا لجوار العزيز الكريم ،وهو جزء من الوفاء لهم على ماقدموه من جهود الى القراء الكرام …وفي يوم ٧ شباط من عام ٢٠١٩ رحل الى جوار العزيز الكريم زميلنا الدكتور محمد زاير ،وهو قد اغترب الى السويد في بداية ١٩٥٩ القرن الماضي ،وعمل بجد واخلاص في مستشفياتها ،ويعتبر من أوائل المغتربين الى السويد وقد كان كاتباً ،من كتاب المجلة المتميزين ، وبأسمكم جميعا ندعوا له :
اللهم ارحمه واغفرله وآنس وحشته ووسع قبره
اللهم اجعل عيده في الجنة أجمل..
اللهمّ اجعل قبره روضةً من رياض الجنّة، ولا تجعله حفرةً من حفر النّار.
اللهم ارحمه رحمةً تسع السماوات والارض..
اللهم اجعل قبره في نور دائم لا ينقطع واجعله في جنتك آمنًا مطمئنًا يارب العالمين.
اللهمّ افسح له في قبره مدّ بصره، وافرش قبره من فراش الجنّة،
اللهم ارحمه ولا تطفئ نور قبره.
يا قيوم أقمه على نور في قبره، ومستبشرا بحسن إجابته وتثبيتك إياه عند السؤال..
اللهمّ أعذه من عذاب القبر، وجفاف الأرض عن جنبيها.
اللهم اغفر واصفح عن ميتنا وباعد بينه وبين فتنة القبر واجعله روضة عليه مستبشرا بلقائك لا إله إلا أنت الغني عن التعذيب الغفور لمن ينيب.
اللهم اغفر لميتنا، وارفع درجته في المهديين، واخلفه في عقبه في الغابرين، واغفر لنا وله يا رب العالمين ، وأفسح له في قبره ونور له فيه.
اللَّهُمَّ إنَّ فقيدنا الدكتور محمد زاير ،في ذِمَّتِكَ وحَلَّ بجوارك، فَقِهِ فِتْنَةَ القَبْر ، وَعَذَابَ النَّارِ ، وَأَنْتَ أَهْلُ الوَفاءِ والحَمْدِ ، اللَّهُمَّ فاغفِرْ لهُ وَارْحَمْهُ ، إنكَ أَنْتَ الغَفُور الرَّحيمُ
جلال چرمگا - رئيس التحرير

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

562 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع